“الإعلام”: حظر صحيفة الحياة الجديدة بغزة ترسيخ للانقسام وتعزيز لكافة “الخطوات السوداء”

فلسطين اليوم
“الإعلام”: حظر صحيفة الحياة الجديدة بغزة ترسيخ للانقسام وتعزيز لكافة “الخطوات السوداء”

اعتبرت وزارة الإعلام قرار ما تسمى النيابة العامة بغزة، منع توزيع صحيفة (الحياة الجديدة) في القطاع، تعزيزاً لكافة “الإجراءات والخطوات السوداء  التي فرضت علينا طوال المراحل التي مرت بها القضية الفلسطينية، وسعت بكل ما أوتيت إلى تكميم الأفواه، وقطع الطرق على ايصال رسالة الحق والتحرر”.

وأكدت الوزارة في بيان وصل “دنيا الوطن” نسخة عنه، على أن المضي في استباحة “سلطة الانقلاب لمؤسسات الإعلام الرسمي في قطاع غزة، وغض الطرف عن الجرائم والاعتداءات التي طالت مقر تلفزيون فلسطين سابقًا، وممارساتها التي استهدفت الإعلاميين والمؤسسات الصحافية منذ الانقلاب، يعد خطوة أخرى سوداء ضمن نهج ترسيخ الانقسام و ترجمة حرفية مؤسفة  لممارسات الاحتلال، وإمعانًا في محاولة حجب الحقيقة”، وفق تعبيرها.

ورأت وزارة الإعلام أن ملاحقة (الحياة الجديدة) والذرائع التي تروجها الحركة تثبت بالدليل القاطع مضي حركة حماس، في  تقديم رواية ضيقة الأفق، في وقت تتطلب فيه المرحلة بالغة الحرج، والتي تمر بها قضيتنا، انصهار إعلامنا في التصدي للمؤامرة الأمريكية وكل من يتساوق معها.، وفق ما جاء في البيان.

وطالبت “الإعلام” بالتراجع عن هذه “الخطوة المشينة والاعتذار لشعبنا والتعهد بالانخراط ضمن الاجماع الوطني  الرافض لما تسمى (صفقة القرن)”.

وقالت إدارة موقع صحيفة (الحياة الجديدة)، اليوم الإثنين: إن حركة حماس، منعت توزيع الصحيفة الورقية، في قطاع غزة.

وقرر النائب العام بغزة،  ضياء الدين المدهون، منع توزيع صحيفة (الحياة الجديدة) في قطاع غزة، بدعوى “نشر مواد تؤدي الى اثارة الفتنة والتحريض على الاعتداء على الممتلكات العامة حسب لائحة الدعوة التي وصلت مقر صحيفة الحياة الجديدة بغزة”.

رابط مختصر