الحريري: حياتي لا تزال مهددة من النظام السوري والمنتصر بالحرب السورية ايران ورسيا وليس الاسد

عربي دولي
الحريري: حياتي لا تزال مهددة من النظام السوري والمنتصر بالحرب السورية ايران ورسيا وليس الاسد

قال رئيس الحكومة اللبنانية، سعد الحريري، إن حياته لا تزال مهددة من النظام السوري، معتبراً أن روسيا وإيران هما من انتصر في الحرب السورية وليس بشار الأسد.

وأضاف الحريري، وفق ما أورد موقع (عرب 48): “التهديدات موجودة دائماً، لدي العديد من الأعداء، منهم المتطرفون ومنهم النظام السوري، لقد أصدر هذا الأخير حكما بالإعدام ضدي”.

وشهد لبنان منذ نحو شهر سابقة في تاريخه، مع تقديم الحريري استقالته بشكل مفاجئ من الرياض وبقائه فيها لأسبوعين وسط ظروف غامضة ترافقت مع شائعات حول “احتجازه”، قبل أن تثمر وساطة فرنسية انتقاله إلى باريس، ثم إلى بيروت، حيث أعلن تريثه في موضوع الاستقالة.

وكان الحريري تحدث في خطاب استقالته في الرابع من تشرين الثاني/نوفمبر، عن محاولات لاستهداف حياته.

ويتهم الحريري النظام السوري بالوقوف وراء اغتيال والده في تفجير ضخم في العام 2005، فيما اتهمت المحكمة الدولية المكلفة النظر في الجريمة خمسة عناصر من حزب الله اللبناني، حليف دمشق، بالتورط في العملية.

رابط مختصر