الرئيس التركي وملك الأردن يدعوان لإطلاق مفاوضات سلام جادة وفاعلة

2017-08-22T00:06:17+03:00
2017-09-11T17:53:55+03:00
عربي دولي
الرئيس التركي وملك الأردن يدعوان لإطلاق مفاوضات سلام جادة وفاعلة

دعا العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الاثنين، إلى إطلاق مفاوضات سلام جديدة “جادة وفاعلة” بين إسرائيل والفلسطينيين، تتم وفق جدول زمني واضح.

ودعا العاهل الأردني والرئيس التركي، في بيان مشترك، وفق ما أوردت وكالة (بترا) الأردنية، خلال مباحثاتهما في عمان إلى إعادة إطلاق مفاوضات جادة وفاعلة بين الفلسطينيين وإسرائيل تنهي الصراع استناداً لحل الدولتين بما يكفل قيام دولة فلسطينية مستقلة على خطوط 4 حزيران/ يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وأكد الزعيمان، أن “مفاوضات السلام الجديدة يجب أن تتم وفقاً لجدول زمني واضح، وأن تستند لقرارات الشرعية الدولية، خاصة مبادرة السلام العربية، التي تم تبنيها عام 2002، وتم إعادة إطلاقها في قمة عمّان في آذار/ مارس هذا العام”.

وعبر الزعيمان، عن رفضهما القاطع لأي محاولات لتغيير الوضع القانوني والتاريخي القائم في المسجد الأقصى/ الحرم القدسي الشريف، ولجميع إجراءات إسرائيل الأحادية التي تهدد هوية القدس الشرقية، معتبرين أن هذه الإجراءات تقوض السلام والاستقرار في المنطقة والعالم.

رابط مختصر