الرئيس عباس يرفض اتصال هاتفي من صهر “ترامب”

2017-11-23T08:31:20+02:00
2017-11-24T13:12:50+02:00
فلسطين اليوم
الرئيس عباس يرفض اتصال هاتفي من صهر “ترامب”

في الوقت الذي تشهد فيه العلاقات الفلسطينية الأميركية توتراً ملحوظاً، قالت صحيفة هآرتس الإسرائيلية، الخميس 23 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس رفض استقبال مكالمة هاتفية من جاريد كوشنر، مستشار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، المسؤول عن التوسط في اتفاق سلام إسرائيلي فلسطيني، يوم الأربعاء.

وبدلاً من تلقي مكالمة كوشنر، أحاله عباس إلى ممثل السلطة الفلسطينية في واشنطن، وفقاً لما ذكره تلفزيون الميادين اللبناني.

يأتي هذا في ظل حالة توتر ظهرت على السطح، عقب قرار واشنطن عدم تجديد ترخيص مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في العاصمة الأميركية، ما دفع الرئيس عباس إلى الإعلان عن تجميد الاتصالات الفلسطينية مع الولايات المتحدة.

ويطالب البيت الأبيض بأن يسحب الفلسطينيون طلبهم من محكمة العدل الدولية في لاهاي، بالتحقيق في شأن إسرائيل، وألا يقاوموا مبادرة السلام الأميركية، كشرطين مسبقين لقيام منظمة التحرير الفلسطينية بمواصلة نشاطها في الولايات المتحدة.

رابط مختصر