الشعبية تطالب السلطة وحماس بالتكفير عن خطاياهم الكبرى وبحل اللجنة الادارية

2017-08-26T14:43:31+03:00
2017-09-10T04:39:22+03:00
فلسطين اليوم
الشعبية تطالب السلطة وحماس بالتكفير عن خطاياهم الكبرى وبحل اللجنة الادارية   

طالبت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اليوم السبت،  السلطة الفلسطينية بالتكفير عن خطيئتها الكبرى، ووقف الاجراءات الجماعية والعمل على تعزيز صمود شعبنا، فيما دعت حركة حماس إلى حل اللجنة الإدارية لرفع الذرائع ومنع مزيداً من الإجراءات بحق القطاع.

ورفضت الجبهة الشعبية خلال كلمة ألقاها القيادي في الجبهة الشعبية جميل مزهر في الذكرى الـ16 لاستشهاد امينها العام أبو علي مصطفى التفرد في القرار السياسي.

وأكد مزهر على ضرورة وضع حد للعقاب الجماعي في قطاع غزة وخاصة أن القطاع على شفا كارثة حقيقية من صحة وتعليم وخدمات وكهرباء وماء, مشدداً على ضرورة المحافظة على الاطار الوطني الجامع.

 وشدد مزهر، على ضرورة تصدي الجبهة الشعبة لأي محاولات لترتيب عقد المجلس الوطني في رام الله دون اجماع وطني، محذراً القيادة من المخاطر التي يمكن أن تترتب في عقد اجتماع الوطني.

وبشأن التحركات الأمريكية في المنطقة، جددت الشعبية دعوتها للقيادة لعدم المراهنة على التحركات الامريكية لأن هناك طبخة مسمومة تقوم  على التطبيع العلني وتصفية القضية الفلسطينية , مبينة أن الجبهة ستقف سداً منيعاً امام كافة المخططات الأمريكية الصهيونية .

ودعت الجبهة الشقيقة مصر للتخفيف من حدة الحصار وفتح معبر رفح واتخاذ موقف مما يتعرض له المسافرون من اذلال عند دخول ومغادرة المسافرين لمعبر رفح.

رابط مختصر