المباحث العامة تكشف تفاصيل جديدة حول مقتل الطفل شقفة

آخر تحديث : الإثنين 29 أبريل 2019 - 6:35 مساءً
المباحث العامة تكشف تفاصيل جديدة حول مقتل الطفل شقفة
زهوة برس:-

كشف العميد حسام شهوان مدير المباحث العامة في قطاع غزة، اليوم الاثنين، تفاصيل جديدة حول جريمة قتل الطفل محمود شقفة في محافظة رفح جنوب قطاع غزة.

وقال شهوان في تصريحات له: “تلقينا إشارة مساء يوم الاثنين، بتغيب أو فقدان الطفل محمود شقفة، وبعد البحث والتحري من اهل الطفل وعدم مقدرتهم من اكتشاف مكانه في الساعات الاولى، اصبح هناك هاجس لديهم”.

وأضاف: “تم استنفار كافة أفراد المباحث العامة، للكشف والبحث عن الطفل والعثور عليه حيا، ولكن في الساعات الاولى لم يكن هناك نتائج، فاضطرت المباحث لتكثيف جهودها المباشرة في البحث”.

واكد شهوان، أنه في فجر يوم الثلاثاء، وأثناء علميات البحث في الأماكن، تم العثور على دماء قريبة من أهل البيت، اعطت انطباع للمباحث العامة، في أنه يمكن ان يكون هناك مس ضرر للطفل”.

واشار إلى انه تم تفتيش جميع الاماكن المتواجدة في الحي الذي يقطن به الطفل، وتم استدعاء عدد من المواطنين المشتبه بهم، وتم قراءة حالة أهل المجني عليه، وتم الحصول على تفاصيل دقيقة منهم.

وفي السياق، قال شهوان: “بعد 48 ساعة، استطعنا تحديد الهدف الممكن ان يكون الطفل قد اختفى فيه، وبدأنا تحديد المسارات بناء على المعطيات والمعلومات المتواجدة لدينا”.

وأضاف: “بناء على استدعاء المصادر الفنية في المباحث وتحديد الكاميرات والمعلومات التي ساعدت على ضهور الطفل على الكاميرا التي حصلت، تم الاشتباه بعدد من الاشخاص، وتم استدعاءهم”.

وتابع شهوان بقوله: “بعد اطلاعنا على مجريات التحقيق، وتزويدنا ببعض المعلومات والبيانات التي تتعلق بالمشتبه، ورصد تحركاته السابقه قبل واثناء وقوع الجريمة، وفكره فيما يتعلق باعتقال اخ سابق له في الادارة العامة للمكافحة، تم التحقيق مع المشتبه به وتم الاعتراف بواقعة الجريمة، والتي كان سببها بشكل كلي الانتقام الشخصي من والد الطفل الذي يعتقد انه كان سبب اعتقال اخيه”.

وأشار مدير ادارة المباحث العامة، إلى أن الجاني ارتكب الجريمة في الدقائق الاولى، مطمئنا الشعب الفلسطيني بان هذه الجريمة فردية، وقعت بناء على خلاف بين أفراد الاسرة، وليس لها مكان أو قاعدة في المجتمع الفلسطيني.

رابط مختصر
2019-04-29
admin