الهباش: ما يجري على الحدود مقامرة عى الأطفال والشباب وحماس ترد

آخر تحديث : الجمعة 27 أبريل 2018 - 8:22 مساءً
الهباش: ما يجري على الحدود مقامرة عى الأطفال والشباب وحماس ترد

قال مستشار الرئيس للشؤون الدينية محمود الهباش نحن ذاهبون إلى المجلس الوطني لأنه مجلس حماية المشروع الوطني وله ما بعده”.

واكد خلال خطبة الجمعة في مسجد التشريفات، اليوم الجمعة، ان كل من يتخلف عن اللحاق بالمسيرة الوطنية التوحيدية التي تسير عليها منظمة التحرير من خلال دورة المجلس الوطني المقبلة، مجرد متخاذلين يغلبون المصلحة الحزبية على المصلحة الوطنية.

واوضح الهباش أن القرار هو قرار مجلس الدولة الفلسطينية، وليس قرار المتخلفين عنه، وسيندمون وسيطوي التاريخ صفحتهم.  

وحول مسيرات العودة قال الهباش :”ما يجري في غزة مقامرة من قبل الحركات الإسلامية في النساء والأطفال والشباب على حدود غزة”.

وتابع الحركات الإسلامية تريد إعادة إنتاج نفسها بالدماء من خلال إرسال المواطنين العزل على حدود غزة للموت.

وتساءل :”لماذا تلقون الأطفال إلى التهلكة يا أهل غزة، لا تستجيبوا للمقامرين وحافظوا على سلمية أي عمل تقومون به، ولا تطيعوا أمر المغامرين والمقامرين وأصحاب الاجندات الذين يريدون بالدماء إعادة إنتاج انفسهم.

وأوضح لدينا كثير مما سنقوله وسنفعله مع حماس والاحتلال وغيرهم، والمجلس الوطني هو الخطوة الأولى لذلك.

من جانبه رد القيادي في حركة حماس سامي ابو زهري اليوم الجمعة، على تصريحات الهباش قائلا  تصريحاته ضد مسيرة غزة وأطفالها الأبطال تفضح حقيقة موقف السلطة الرافض لأي مقاومة سلمية او غير سلمية.

وكتب أبو زهري تغريدة له عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، على هؤلاء أن يعلموا، أن غزة لن تعيش تحت بساطير الاحتلال كما يعيش الاخرون.

رابط مختصر
2018-04-27 2018-04-27
admin