بالفيديو : جيش الاحتلال يغتال مُنفذ عملية “أريئيل”

آخر تحديث : الخميس 4 أبريل 2019 - 7:46 مساءً
بالفيديو : جيش الاحتلال يغتال مُنفذ عملية “أريئيل”
زهوة برس:-

أعلن جهاز الشاباك الإسرائيلي، مساء الثلاثاء، اغتيال منفذ عملية أريئيل التي وقعت أول أمس الأحد، في مدينة رام الله، وذلك عقب اشتباك في المنزل المتحصن فيه.


وقال الشاباك، إن عمر أبو ليلى منفذ عملية سلفيت والذي تحصن في بيت في عبوين، تم اغتياله بعد اشتباك مسلح طويل استخدم الجيش خلاله إجراء طنجرة الضغط وأطلق صاروخ “لاو” تجاه البيت.


وحسب الشاباك الإسرائيلي، فقد أصيب جندي إسرائيلي خلال الاشتباك، في حين فرضت الرقابة العسكرية حول تفاصيل الموضوع.


وفي السياق، قالت وكالة الأنباء الرسمية (وفا)، إن الارتباط الفلسطيني أبلغت وزارة الصحة استشهاد مواطن في عبوين شمال رام الله، فيما لم تعلن اسمه.


من ناحيته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتياهو: “أهنئ جهاز الأمن الشاباك ويمام، وقوات الجيش الإسرائيلي على العمل السريع الذي أدى إلى تصفية الذي قتل الجندي غال كايدان والحاخام أحيعاد إيتنجر”.
وأضاف نتنياهو، عبر “تويتر”: “يد إسرائيل الطويلة تصل إلى أي شخص يؤذي مواطنينا وجنودنا”.


وأصيب عدد من المواطنين الفلسطينيين، خلال اشتباك مسلح اندلع مساء اليوم الثلاثاء، بين قوات الاحتلال الاسرائيلي ومنفذ عملية (أريئيل)، في قرية عبوين شمال رام الله، وفق ما أورد الإعلام الإسرائيلي.


وكانت قوات الاحتلال، قد اقتحمت قرية عبوين شمال رام الله، اندلعت مواجهات عنيفة مع الشبان الفلسطينيين، اسفرت عن عدة إصابات.


وفي السياق، قالت وسائل الإعلام الإسرائيلية، إن اشتباكاً مسلحاً يدور في هذه الأثناء بين منفذ عملية أريئيل ومقاتلي وحدة يمام الخاصة في منطقة رام الله.


وأوضحت صحيفة (يديعوت أحرنوت) الإسرائيلية، مساء الثلاثاء، إن الاشتباك يدور بين منفذ العملية ومقاتلي الوحدة في منطقة رام الله، فيما لم يعرف حتى اللحظة وضع الشاب منفذ العملية.


من ناحيتها، قالت قناة (كان) الإسرائيلية، إن اشتباكات عنيفة تدور بين قوات الجيش الإسرائيلي وأحد المسلحين الفلسطينيين في أحد قرى رام الله، وذلك ضمن ملاحقة منفذ عملية إطلاق النار في مستوطنة أرائيل.


أما صحيفة (معاريف)، فقد قالت: “لا يزال هناك تبادل لإطلاق النار  مع منفذ عملية أرئيل، من غير الواضح ما إذا كان المنفذ قد أصيب، أو ما إذا كان هناك مسلحون آخرون في المنزل”.


في السياق ذاته، اعلنت جيش الاحتلال أنه استهدف منزلا مهجورا، قرب رام الله بالنيران والقذائف، بعد ورود معلومات بان منفذ عملية (أريئيل) متحصن به.


وقالت القناة الإسرائيلية الـ 13، إن قوات الجيش الإسرائيلي لا تزال تجري عمليات بحث وتفتيش في موقع الاشتباك المسلح، لافتةً إلى أنه لا معلومات عن حالة منفذ عملية أريئيل.


وأضافت القناة، إن هناك حوالي ١١ إصابة بين الفلسطينيين بعد اشتباك مسلح بين الجيش الإسرائيلي ومنفذ عملية أرائيل، حيث أطلق النار من بندقية M16 التي اغتنمها من الجندي “جال كيدان”، الذي قُتل بالعملية وقوات الجيش تقوم الآن بتفتيش المنزل”.

وفي السياق، قال الهلال الأحمر الفلسطيني، إن الطواقم الطبية تعاملت مع إصابة بالرصاص الحي في قرية عبوين، لافتاً إلى أنه تم نقلها للمستشفى.


وأضاف الهلال الأحمر، أن الإصابة جاءت خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في القرية، متابعاً: “أربع سيارات اسعاف تابعه لنا متواجدة في قرية عبوين قرب رام الله لتغطية الأحداث والمواجهات مع قوات الاحتلال في القرية، حيث أن السيارات لا تستطيع الوصول لمكان الحدث الرئيسي في القرية”.


بدورها، قالت وزارة الصحة، إن مواطناً أصيب بشظايا في الرقبة والساق من عبوين وصلت إلى مجمع فلسطين الطبي، وحالته مستقرة.

رابط مختصر
2019-04-04
admin