تعرّف إلى الفوائد الصحية والعلاجية لـ “شاي الخوخ”

صحة والجمال
تعرّف إلى الفوائد الصحية والعلاجية لـ “شاي الخوخ”
زهوة برس :-

قد لا يكون تناول شاي الخوخ ضمن الروتين الصحي الاعتيادي لأي شخص، لكنه يملك القدرة على توفير مجموعة كبيرة من الفوائد الصحية، بخاصة لأولئك الذين يستهلكونه بانتظام، بالإضافة إلى العديد من الخصائص العلاجية بسبب وجود الكثير من العناصر الغذائية الأساسية.

يحمل الخوخ الاسم العلمي Prunus perspica. وبحسب ما ذكره موقع Organic Facts فإن استخدامات شجرة الخوخ قديماً تنوعت بين أغراض الطهي والأغراض الطبية على مرّ التاريخ. إذ أشارت بعض النصوص القديمة إلى استخدام أوراق الخوخ الطازجة لعمل كمادات موضعية للقضاء على الديدان، بحسب موقع “لها”.

كما استُخدمت عملية ضخ الأعشاب المحضرة من الأوراق المجففة بانتظام للتخلص من الديدان المعوية. واعتبرت الأوراق المتحللة بمثابة علاج للثآليل في إيطاليا. كما تم استخدام كل من الأوراق واللحاء من شجرة الخوخ أيضاً لعلاج التهاب الشعب الهوائية والسعال الديكي.

حقائق عن شاي الخوخ

أما شاي الخوخ الأسود، فهو شاي أعشاب تم إعداده من الأوراق الجافة لشجرة الخوخ، بالإضافة إلى الطبقة الخارجية لجذر النبتة “اللحاء” المجفف. ووفقاً لما أورده موقع herbalteasonline يحتوي شاي الخوخ على العديد من العناصر الغذائية الموجودة في ثمرة الخوخ نفسها، بما في ذلك الفيتامينات A، C، E، K، وفيتامينات B المختلفة، وإن كانت بكميات صغيرة. فضلاً عن توافر معادن مهمة منها البوتاسيوم والفسفور والمنغنيز والمغنيسيوم، الذي يعمل على تهدئة الأعصاب للتخلص من الإجهاد والقلق بالإضافة إلى علاج أعراض الاكتئاب.

فوائده

لشاي الخوخ فوائد في علاج بعض الأمراض المزمنة، والجهاز المناعي، وصحة الأسنان، وعلاج السمنة. كما يحتوي هذا الشاي على مضادات الأكسدة القوية، ومركبات البوليفينوليك التي يمكن أن تمنع الإجهاد التأكسدي، بالإضافة لتوافر كميات وافرة من الانثوسيانين، ومركبات الفينول فيه.

كما تساعد الجذور الحرة في شاي الخوخ في المحافظة على نضارة الجلد، والمساعدة في الإبقاء على مظهر الشباب. و تعمل الألياف والبوتاسيوم في الشاي على تسهيل حركة الأمعاء، ما يمنع حدوث حالات هضمية مشتركة مثل الإمساك، والتهاب المعدة، والتهاب القولون، وقرحة المعدة، بالإضافة إلى التخلص من النفايات السامة من الجسم، وبالتالي تعزيز وظيفة الكلى والكبد.

ولصحة القلب؛ ترتبط الفيتامينات والمعادن الموجودة في الشاي بتحسين سلامة الأوعية الدموية والشرايين، وتعمل على خفض ضغط الدم، لتقليل خطر الإصابة بالأزمات القلبية والسكتات الدماغية.

كما يحتوي شاي الخوخ على كمية لا بأس بها من الكالسيوم والفلورايد؛ لذلك يمكن أن يساعد على إبقاء الأسنان قوية، وخالية من العدوى، كما يعمل على تحسين كثافة المعادن في العظم وتقليل خطر الإصابة بهشاشة العظام.

ولعلاج السمنة، يعمل شاي الخوخ على تنشيط وتعزيز عملية التمثيل الغذائي، ويعتبر مفيداً لمن يحاول فقدان الوزن أو السيطرة عليه، عن طريق الحد من السعرات الحرارية اليومية. وبحسب “المجلة الدولية للسمنة”؛ فإن الكافيين في شاي الخوخ الأسود، يعمل على إنقاص الوزن على المدى القصير، بخاصة إذا ما تم اقترانه بنظام غذائي، وذلك وفقاً لما أورده موقع “لايف سترونغ”.

رابط مختصر