جيش الاحتلال يعلن إخراج اثنين من “شهداء” النفق وهم الآن بحوزتهم

2017-11-06T08:00:35+02:00
2019-04-04T19:13:40+03:00
فلسطين اليوم
جيش الاحتلال يعلن إخراج اثنين من “شهداء” النفق وهم الآن بحوزتهم

اعلن جيش الاحتلال الاسرائيلي مساء اليوم الاحد انه تم اخراج جثامين “شهداء نفق سرايا القدس والذي تم قصفه الاثنين الماضي شرق خانيونس جنوب قطاع غزة .

وقال الجيش في بيان له “انه وخلال الأيام الأخيرة نفذت القيادة الجنوبية العسكرية وفرقة غزة نشاطات استكمالية لكشف وإحباط النفق الذي تم تدميره في 30 أكتوبر 2017 تم العثور على جثث خمسة “.

وقالت القناة في خبر جاء تحت عنوان “سُمح بالنشر”، إن الجيش الإسرائيلي أخرج جثامين نشطاء الجهاد الإسلامي من النفق وهم الآن بحوزته”.

وتعقيباً على ذلك، أعلن مسؤول في سرايا القدس، مساء اليوم، في كلمة له خلال حفل تأبين أحد شهداء النفق (أحمد السباخي)، أن السرايا ستستعيد جثامين شهداء نفق الحرية، وستدوس بأقدامها على رقاب الأعداء، وأنه لن يستطيع الاحتلال مساومة السرايا بمجاهديها.

من جانبه قال القيادي في حركة الجهاد الاسلامي أحمد المدلل، أن حركته لن تساوم على جثامين شهدائها، مؤكداً أن حجز الاحتلال لجثامين شهداء “نفق السرايا” الخمسة لن يزيدها إلا إصراراً على المضي بطريق الجهاد.

وقال المدلل ، “لن تطول مدة وجود جثامين شهدائنا عند الاحتلال، وحركة الجهاد والمقاومة تعرف الطريق الذي يمكن من خلاله أن نحرر جثامين شهدائنا”.

وأضاف: “المقاومة تعرف كيف تعيد جثامين شهدائها وكيف تحرر أسراها، والمقاومة تعرف تماماً اللغة التي يفهمها عدونا”.

وتابع المدلل: “معركتنا مفتوحة ولن تنتهي، ونفق الحرية ليس النفق الوحيد الذي تمتلكه الجهاد الإسلامي، فهي تمتلك أنفاقاً كثيرة، وخياراتها كثيرة، وقد ذاق العدو هذه الخيارات خلال حروبه الأخيرة على قطاع غزة”.

رابط مختصر