رئيس (الشاباك) الإسرائيلي يرد “ماكرون” بشأن أموال المقاصة الفلسطينية

2019-04-23T11:20:01+03:00
2019-04-23T11:20:03+03:00
فلسطين اليوم
رئيس (الشاباك) الإسرائيلي يرد “ماكرون” بشأن أموال المقاصة الفلسطينية

كتب (آفي ديختر) عضو الكنيست الإسرائيلي عن حزب (الليكود)، ورئيس سابق لجهاز الشاباك الإسرائيلي، على صفحته على شبكة التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، رداً على رسالة الرئيس الفرنسي، ايمانويل ماكرون، الموجهة إلى نتنياهو، التي طالبه فيها بوقف تطبيق قانون الاقتطاع من أموال الضرائب الفلسطينية، وطالبه أيضاً بإعادة كل الأموال للسلطة الفلسطينية.

وقال آفي ديختر في رده على الرئيس الفرنسي: “أُصبت بالدهشة عند سماعي، أن الرئيس الفرنسي ماكرون، يوعز لإسرائيل بوقف تجميد أموال الضرائب الفلسطينية وفق القانون، الذي بادرت إلى تمريره مع عضو الكنيست اليعزر شتيرن، وكيف يمكن ألاّ يكون للرئيس الفرنسي كلمة واحدة على القانون الفلسطيني، الذي يلزم السلطة الفلسطينية بدفع رواتب للمخربين؟”، وفق ما نقلته صحيفة (الشرق الأوسط).

وتابع ديختر في رده على صفحته على شبكة (فيسبوك): “كيف يأتي بادعاءات على قانوني وقانون شتيرن؟ ماذا سيقول الرئيس الفرنسي لو كانت السلطة الفلسطينية تدفع راتب 12 ألف شيكل لكبير القتلة كارلوس، المحكوم بالمؤبد لديهم بعد تنفيذه عمليات قاسية؟ ولعلم الرئيس الفرنسي، فإنه صودق على القانون في الكنيست الإسرائيلي بدعم أغلبية مؤلفة من 87 نائباً”.

وتابع ديختر منشوره: “الحرب على الإرهاب، هي الحرب، نحن سنحارب المخربين في كل مكان، بالرأس، بالجيبة، وبالعملاء، ومن يدعمهم أيضاً، مثل إيران والسلطة الفلسطينية”.

وأسدى ديختر نصيحة للرئيس الفرنسي من خلال منشوره قائلاً: “الرئيس ماكرون، خذ بنصيحة شخص حارب الإرهاب طوال ما يقرب من 50 عاماً، دولة لا تُحصي المال، لا بد أن تُحصي الجثث”.

رابط مختصر