غطاس: مصر سترسل وفدًا أمنيًا لغزة.. والفصائل بالقاهرة بداية العام المقبل

آخر تحديث : الخميس 28 ديسمبر 2017 - 6:58 مساءً
غطاس: مصر سترسل وفدًا أمنيًا لغزة.. والفصائل بالقاهرة بداية العام المقبل

كشف الدكتور سمير غطاس عضو مجلس النواب المصري، عن أن المخابرات المصرية، ستدعو الفصائل الفلسطينية للاجتماع في القاهرة بداية العام المقبل، لاستكمال ملفات المصالحة الفلسطينية، كما أن مصر سترسل الفترة المقبلة وفدًا أمنيًا “رفيع المستوى” للإشراف على تطبيق مخرجات المصالحة، والجلوس مع الفصائل بما في ذلك فتح وحماس.

وقال غطاس  إن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد موجود في القاهرة، لبحث تداعيات الأزمة التي طرأت ما بين فتح وحماس، بخصوص تمكين الحكومة في قطاع غزة، مشيرًا إلى أن المخابرات المصرية، ستدعو حماس للتراجع عن سلوكها وتصريحاتها التي أطلقها قادتها، وعلى رأسهم يحيى السنوار رئيس الحركة في قطاع غزة، والذي قال إن المصالحة “تنهار”.

وأكد أن التصريحات الأخيرة الصادرة من حركة حماس، كانت “سلبية” للغاية، لاسيما تلك التصريحات التي صدرت عن يحيى السنوار رئيس حركة حماس بغزة، كما أنه لم يتم تمكين الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة، وهذا يُشكل خطورة على مسار المصالحة، ما استدعى مصر كي تعيد ضبط الأمور من جديد، ولملمة الأوراق المُبعثرة، في ظل التهديدات الأمريكية للرئيس محمود عباس، كان ينبغي على حماس الوقوف لجانبه، وليس “انتهاز” الموقف لفرض شروط جديدة على أبو مازن من قبل حماس.

وعن معبر رفح البري، أكد غطاس، أن مصر مُنشغلة في الوقت الحالي بالحرب الدائرة في سيناء، خصوصًا وأن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وضع سقفًا زمنيًا محددًا لرئيس أركان القوات المسلحة، لدحر واجتثاث تنظيم الدولة والعناصر (الإرهابية)، خلال المُهلّة المحددة، لذا فإن الوضع القائم يمنع فتح المعبر بشكل كامل.

رابط مختصر
2017-12-28
admin