فلسطين تطالب سويسرا باعتذار رسمي بشأن تصريحات وزير خارجيتها ضد “الاونروا”

آخر تحديث : الأربعاء 23 مايو 2018 - 11:24 مساءً
فلسطين تطالب سويسرا باعتذار رسمي بشأن تصريحات وزير خارجيتها ضد “الاونروا”

طالب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، الأربعاء، الحكومة السويسرية بتقديم توضيحات رسمية حول تصريحات وزير خارجيتها إيغنازيو كاسيس.

وهاجم وزير الخارجية السويسرية إيغنازيو كاسيس استمرار عمل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا”، واتهمها بأنها السبب في تأجيج النزاع في الشرق الأوسط، كما قال إن حق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم التي شردوا منها قسرا هو “حلم وغير واقعي”.

وطالب عريقات، خلال رسالة احتجاج رسمية وجهها إلى وزير خارجية سويسرا، بتقديم اعتذار رسمي للشعب الفلسطيني، معتبرا أن سويسرا اتخذت موقفا غير محايد، وأن تصريحات وزير خارجيتها تخدم رواية إسرائيل كما تخدم أهداف تل أبيب والإدارة الأمريكية في تصفية قضية اللاجئين.

وأعرب عريقات في رسالته عن غضب الشعب الفلسطيني وقيادته من هذه التصريحات، واصفا إياها بالإهانة المباشرة للشعب، مستغربا أنها صدرت عن دولة تتغنى بالتزامها بقواعد القانون الدولي وقيم العدالة والحياد التي جعلت منها مقرا للمنظمات الدولية العديدة.

وقال في رسالته إن حق العودة للاجئ الفلسطيني غير قابل للتصرف ومحمي بموجب القانون الدولي، لكن الحلم الوحيد غير الواقعي هو إهدار كرامة الشعب الفلسطيني، مضيفا “على حد تعبير زميلكم السويسري المفوض العام للأنروا بيير كرينبول، فإن الكرامة لا تقدر بثمن”.

واعتبر عريقات هذه التصريحات خروجا عن قيم سويسرا ومبادئها الراسخة في الدفاع عن حقوق الانسان والقانون الدولي، مذكرا بنصوص القانون الدولي الصريحة فيما يتعلق بحق اللاجئين بالعودة إلى ديارهم، بما فيها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان لعام 1948، والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، ولجنة الأمم المتحدة الفرعية المعنية بتعزيز وحماية مبادئ حقوق الإنسان بشأن رد المساكن والممتلكات في سياق عودة اللاجئين والمهجرين داخليا، وقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 194.

وجدد عريقات التأكيد على الموقف الفلسطيني الرافض لتوطين ودمج اللاجئين الفلسطينيين في البلدان التي يقيمون فيها كما دعا لها كاسيس.

رابط مختصر
2018-05-23 2018-05-23
admin