“مؤخرة الشيطان”حرمها المسلمون في القرن الـ 19.. معلومات صادمة حول تاريخ الطماطم

آخر تحديث : الثلاثاء 3 يوليو 2018 - 7:16 مساءً
“مؤخرة الشيطان”حرمها المسلمون في القرن الـ 19.. معلومات صادمة حول تاريخ الطماطم
زهوة برس :-

قد يستغرب الكثيرون أن الطماطم والتي تدخل في عدد كبير من مأكولاتنا اليومية لم نعرفها في منطقتنا العربية سوى في القرن التاسع عشر وأنه جرى تحريمها في بداية الامر.

وفي التفاصيل التي وردت في كتاب “من النهضة إلى الرِّدة” لجورج طرابيشي المفكر العربي المعروف:  فإن هذه الخضار الشهيرة والتي تسمى في بلاد الشام (بالبندورة) تحريفا لاسمها الإيطالي (POMMA DORA).

وتسمى أيضا في حلب ب”الفرنجية” إشارة إلى أصلها الأجنبي (بالمناسبة إن الطماطم ليست إيطالية, ولا “إفرنجية” بل هي -مع البطاطا- من الحسنات التي أدتها الزراعة الأمريكية الهندية للبشرية).

وقد نفر الحلبيّون من استهلاكها وزراعتها في بادئ الأمر بسبب لونها الأحمر غير المطابق لكونها “خُضرة”, ولهذا السبب لقبها الحلبيون ب”مؤخرة الشيطان”, وأصدر مفتي المدينة (فتوى) بتحريم أكلها.

ولكن لم تمض سنوات قليلة حتى كانت زراعة الطماطم قد عمت بلاد الشام و”تأصلت” حتى صارت الأصناف الجيدة تعرف باسم “البلدية”.

رابط مختصر
2018-07-03 2018-07-03
admin