رئيس مؤتمر الابتكار المستدام: تشكيل مستقبل مستدام للأزياء لإنقاذ الكوكب من الانبعاثات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
رئيس مؤتمر الابتكار المستدام: تشكيل مستقبل مستدام للأزياء لإنقاذ الكوكب من الانبعاثات, اليوم الأحد 2 يونيو 2024 07:07 مساءً

وقالت الدكتورة منى فؤاد فى إن صناعة النسيج توظف عشرات الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم وهي واحدة من الصناعات العالمية التي توفر الاحتياجات الإنسانية اليومية الأساسية باعتبارها ثاني أهم حاجة أساسية في حياة الإنسان بعد الغذاء والماء،كما أن عملية التحول معقدة للغاية ، بدءا من الألياف والخيوط وتنتهي بالأقمشة التي تنطوي على عمليات مختلفة وتنتج أنواعا مختلفة في حين أن قطاع الغزل والنسيج معروف بمساهماته الإيجابية العديدة في الاقتصاد ، إلا أنه معروف أيضا بقضاياه البيئية والاجتماعية الكبيرة عندما يتعلق الأمر بالاستدامة على المدى الطويل.

 

وأضافت فؤاد أن صناعة الأزياء والمنسوجات لها تأثير بيئي واجتماعي سلبي كبير ويشار إليها على أنها ثالث أعلى باعث للغازات الدفيئة على مستوى العالم..مشيرة الى انه يجب أن يتحول مستقبل الموضة بشكل جذري مع تحول سلسلة القيمة بأكملها نحو ممارسات مستدامة ومسؤولة في عالم محدود الموارد، من أجل الانتقال الناجح إلى الاقتصاد الأخضر.

 

وأشارت فؤاد إلى أن معالجة انبعاثات الكربون عبر سلسلة التوريد تعد أمرا بالغ الأهمية لجميع الشركات لتحقيق أهداف اتفاقية باريس والحد من ظاهرة الاحتباس الحراري إلى 1.5 درجة مئوية.

 

ونوهت منى فؤاد بأن المؤتمر الذى نظمه المركز العالمي للإبداع والابتكار البيئي وريادة الأعمال تحت رعاية وزارات البيئة والشباب والزراعة ومجمع البحوث الإسلامية بالازهر الشريف، هو مؤتمر سنوي موجه نحو الإجراءات الدائرية مصمم لتحفيز صناعة الأزياء والمنسوجات المصرية لتحقيق نظام بيئي دائري للأزياء في جمهورية مصر العربية بحلول عام 2030 من الأفراد والعلامات التجارية إلى الأوساط الأكاديمية والمستثمرين لخلق مستقبل أكثر إخضرارا لصناعة الأزياء.

 

وناقش المؤتمر أهمية إنشاء أنظمة بيئية دائرية للمنسوجات وللأزياء وكيفية تشكيل مستقبل مستدام للأزياء والمنسوجات ورفع المعايير في جميع أنحاء سلسلة التوريد ، كما تم تناول كيف يمكن للعلامات التجارية تحويل سلسلة التوريد  إلى مستدامة وتوسيع نطاق الدائرية بها،

 

بالاضافة إلى توضيح وجهات نظر العلامات التجارية والمصانع حول أفضل السبل للانتقال إلى  التوريد المستدام و الأخلاقي.

يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

أخبار ذات صلة

0 تعليق